الأحد، 5 يونيو 2011

أبحث عنك




أجوب السهول والروابى

الجبال والوديان

الأنهار والبحار

أبحث عنك

عمن أنشطر عنى

أسأل كل من رآنى عن تلك النقطة المضيئة التى ثقبت قلبى ورحلت

ولا أحد من مُجيب

فانظر إلى قلبٍ مهجورٍ

يَبِست مشاعره منذ أن كفَفَت عن ريِّه بحنانك

فومض طيفك عليه

فأناره بعد أن عاش طويلاً فى ظلامه الحالك

فما أقبحه الأنتظار!!

يجعل قلبى يجرُّ أذيال الخيبة

يلملم أشلاء أنفاسى التى تبعثرت عند البحث عنك

وقت إنتظارى لك

فانظر إلى مقلتين أحرقتهم الدموع

أضناهم الشوق

فوربى لا تبتعد

هناك 4 تعليقات:

  1. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
  2. مشاء الله روعة سلمت يمينك ياعزيزتي

    ردحذف
  3. سعدت بتواجدك يا بشرى الخير
    كونى بالجوار دوماً

    ردحذف